لفتت النجمة ​ليدي غاغا​ الأنظار بأناقتها خلال تواجدها أمام أحد الفنادق الشهيرة في مدينة روما الإيطالية، ويعد هذا الظهورالأول لها بعد إطمئنانها على كلابها وعودتهم الى المنزل من جديد، عقب سرقتهم في مدينة لوس أنجلوس الأميركية.
ونشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية صوراً لليدي غاغا، وهي تخرج من الفندق متوجهة الى سيارتها وسط حراسة مشددة، مرتدية الكمامة إلتزاماً منها بالإجراءات الوقاية الخاصة ب​فيروس كورونا
وذكرت تقارير صحفية أن ليدي غاغا موجودة حالياً في ​إيطاليا​، لإستكمال تصوير مشاهدها في فيلم "House of Gucci"، الذي يسرد قصة حياة مؤسس الماركة العالمية في الموضة.