كشفت عائلة الممثلة المصرية ​عايدة عبد العزيز​ انها تقضي وقتها داخل المنزل فقط ولا تخرج ابدا خوفا من اصابتها بفيروس كورونا، لكنها تمارس حياتها بشكل طبيعي داخل منزلها، مع العلم ان اتصالاتها مع الفنانين انقطعت قبل فترة.
وأكدت عائلة عايدة لجريدة "الوطن" أن الفريق الطبي المعالج قرر عدم إخبار الممثلة بأي خبر حزين، منعا لتدهور حالتها النفسية: "مش بنقولها أي أخبار عن وفيات الفنانين، ومتعرفش لحد النهاردة إن ​عزت العلايلي​ توفى، ولو عرفت هتزعل جدا، عشان كان بيتواصل معها طول الوقت وبيطمن عليها.. فاكراه لسه عايش".
يذكر ان عايدة عبد العزيز قد أصيبت بمرض "الزهايمر" منذ 5 سنوات وخضعت لعملية جراحية قبل عامين، بعد إصابتها بكسر في منطقة الحوض.