ضجت مواقع التواصل الإجتماعي بعارضة أزياء مغربية هي ​سكينة الرحباني​، نافست الممثلة المصرية ​ياسمين صبري​ بالشبه الخارجي.
وتم التداول بصور فتاة الموضة المشار اليها على أنها الممثلة المعروفة التي تزوجت قبل فترة من رجل الاعمال المصري أحمد أبو هشيمة طليق الفنانة اللبنانية هيفا وهبي .
سكينة الرحباني لم تتقصد إثارة الموضوع في مواقع التواصل الاجتماعي و انما فوجئت به وسعت الى توضيح الصورة بالقول أنها تريد التأسيس لشخصية مستقلة ضمن إطار الاضواء خصوصاً أن دخولها الى مجال التمثيل ليس مستبعداً وهي تملك الموهبة الفطرية التي تؤهلها لمثل هذه المهمة بكل جدارة .
سكينة تعتبر من أبرز عارضات الازياء المغربيات وقد توسعت آفاق شهرتها وصولاً الى عدد من الدول العربية وحتى أن ثمة عروض عمل وصلتها من مؤسسة تعمل في مجال الموضة على مستوى أوروبا.
لكن من الواضح أن خيار الرحباني هو الدول العربية قبل الانتقال الى النطاق الدولي الذي شرع لها أبوابه كما حصل معها في أكثر من دولة عربية، فهل ستنافس سكينة ياسمين صبري بالتمثيل كما نافستها بالجمال و الشكل الخارجي؟