المباشر الثالث من برنامج "عراق آيدول"، انتهى بخروج المشترك العراقي محمد عبد الإله من المنافسة. لكن مما لا شكّ فيه، أن المشتركين استطاعوا أن يحققوا تقدماً ملحوظاً، متقيدين بنصائح لجنة التحكيم.
وأثناء العرض، إلتقينا بشكل سريع بأعضاء لجنة التحكيم، أثناء الفاصل لنعرف منهم أكثر عن تطوّر أداء المشتركين خلال الحلقات.

رحمة رياض
كانت لافتة للإنتباه إطلالة الفنانة العراقية رحمة رياض التي جاءت مختلفة تماماً، إذ لم يسبق لها أن أطلّت على جمهورها بتسريحة شعر مختلفة، ولم تمرّ بضع دقائق حتى تصدرت الترند على مواقع التواصل الإجتماعي، لذلك كان لا بد أن نسألها عن سرّ هذه الإطلالة، فأجابت:
"سرها الستايلست ومصفف الشعر والمكياج والمجوهرات"، وتابعت رحمة أنها وفريق عملها يبحثون عن الإطلالة المختلفة، وهي سعيدة بالتعامل معهم. وبدت إطلالة رحمة مسرحية بامتياز، فسألناها عن رغبتها في دخول مجال التمثيل، وأجابت بأنه لا مانع لديها من ذلك، وتفكر في الموضوع.

حاتم العراقي
أما الفنان حاتم العراقي، فتحدث عن تطور أداء المشتركين في المباشر الثالث، واعتبر أنهم استفادوا من النصائح، وكان أداؤهم مميزاً، واختياراتهم للأغنيات كانت موفقة مع مدرب الصوت علي بدر.
وقال إنه سيصوت لجميع المشتركين لأنهم جميعهم مثل أولاده وأشقائه وأصدقائه.

سيف نبيل
من جهته، الفنان سيف نبيل مستمر في عدم المجاملة في التعليقات، وقال إنه يرتجل تعليقاته، ويختارها بناءً على ثقافته الفنية، إذ يستطيع تمييز أصوات المشتركين من خلالها، ويحاول أن يدعمهم بالتعليقات البناءة، بعيداً عن التجريح.
​​​​​​​واعتبر سيف أنه خلال الحلقة استطاع المشتركون أن يقدموا أداءً متميزاً ومختلفاً عن الحلقات السابقة.
وفي الحلقات المقبلة لا مجال للمجاملات. أما عن المباشر الثالث، فقال :"أداؤهم مذهل"، وعن لوك رحمة الجديد قال:"حلو يجنن".
وعن تجربته مع الفنان المصري محمد رمضان، أكد سيف نبيل أن "التجربة كانت رائعة، ورمضان انسان رائع وناجح وصاحب قلب طيب، وفريق العمل تعب كثيراً لانجاز هذا التعاون".