ثلاثة أسابيع كفيلة لنلاحظ التطوّر في إطلالات المشتركين في برنامج "عراق آيدول"، ما بين تجارب الأداء والعرض المباشر، يوقعها خبير الموضة ومنسق الملابس إيليو مسلّم. تلفتنا الإطلالات الراقية والعصرية لـ 14 مشتركاً، ولعلّ المسؤولية هي كبيرة أسبوعياً، لا بل إنها مهمة مرهقة تفرض عليه عدم تكرار الإطلالة في الحلقات المقبلة، والحرص على التجدّد والإبتكار، وأن يظهر المشتركون على أكمل وجه أمام جمهورهم الذي يتابعهم ويصوت لهم.
من جهة ثانية، يستمد المشتركون الثقة في النفس على المسرح حين تكون إطلالتهم متكاملة.
تلفت انتباهنا أيضاً، إطلالات المشتركات العراقيات، والتي تمنح كل واحدة منهنّ طابعها الخاص بما يتناسب مع شخصيتها وملامحها، وهنّ شانيا يوسف، جوليانا أكرم ودلال كريم.
أما المشتركون الشباب طيف جاسم، فرقان علاء الدين، عمر رعد، حارث العربي، زيد غازي، حسين فلك، محمد عبد الإله، غسّان بريسم، مصطفى سمير، علي ليو ومحمد سجّاد، فيلفت انتباهنا تفرّد كل مشترك منهم بإطلالة خاصة لا تشبه إطلالة المشترك الآخر، وفي الوقت عينه نشعر بتناغم بين المشتركين من ناحية الألوان والتنسيق.
يهتم إيليو مسلّم بإطلالة النجم العراقي ​سيف نبيل​، عضو لجنة التحكيم في برنامج عراق آيدول، ويختار ملابسه بعناية كبيرة من الألف الى الياء. لا بد من الإشارة الى أنه لم يسبق أن شاهدنا فناناً بهذه الأناقة التي يظهر فيها سيف نبيل أسبوعياً، وأيضاً جرأته في ارتداء الألوان والستايلات المختلفة والأكسسوارات، فهو يليق به كل شيء جميل.
مقدمة البرنامج ​ميس عنبر​ تتألق أسبوعاً بعد آخر، بفساتين طويلة تتناسب مع ضخامة مسرح عراق آيدول، وبدورها المحوري في ربط فقرات البرنامج.
الذوق الرفيع والأناقة والصورة المتجانسة، هي عناصر لا بد منها في صناعة التلفزيون، وإيليو مسلّم نجح في أن يجعل من الإطلالات لوحة متناغمة تزيّن مسرح عراق آيدول.