أفادت وسائل إعلام تركية أن الممثلة التركية ​ملتم ميرال أوغلو​ طردها زوجها الذي يكبرها بـ 48 عاماً، وهي الآن مفقودة، وذلك بعد هروبها مؤخرا من منزل زوجها الأميركي، وعودتها إليه من جديد، من دون الكشف عن الأسباب التي أدت إلى ذلك.
الجدير ذكره ان ملتم كانت قد قررت مؤخرا الإنفصال عن زوجها والبدء بإجراءات الطلاق، وذلك بعد البدء بالخضوع لعملية علاج أطفال الأنابيب.
وعندما تزوجت طالبت صديقاتها بمساعدتها، فقلنَ :"ملتم تعاني من مشاكل نفسية ولا تستطيع اتخاذ قرارات سليمة، نرجوكم لننقذها جميعنا معاً".