أقيمت الصلاة لراحة نفس نقيب الممثلين السابق ​ميشال تابت​ اليوم في كنيسة مار نوهرا في منطقة تحويطة النهر فرن الشباك في العاصمة بيروت، وترأس القداس الالهي وصلاة الجنازة الأب فادي تابت، ولكن بسبب الاوضاع الراهنة وحرصاً على سلامة المحبين، إعتذرت عائلة الفقيد عن تقبل التعازي، وشكرت كل من شاركها الصلاة من منزله أو عبر الهاتف.
وقد حصل موقع "الفن" على هذه الصور الحصرية من جنازة النقيب الراحل ميشال تابت، إذ ودعته عائلته الى مثواه الأخير، وسط تأثر العائلة الشديد، حتى أن زوجته فقدت وعيها.
يذكر أن تابت رحل عن عمر يناهز الـ 91 عاماً، وقد شغل الراحل منصب نقيب الممثلين اللبنانيين مرات عديدة، وفي رصيده عدد كبير من الأعمال السينمائية والدرامية والمسرحية والإذاعية.