إحتدم الصراع بين لجنة تحكيم برنامج "​عراق أيدول​"، المؤلفة من الفنانين العراقيين ​حاتم العراقي​ و​رحمة رياض​ و​سيف نبيل​، في الحلقة الأولى من "إختبارات الأداء"، لإستقطاب المواهب والفوز بلقب البرنامج.
المشترك حارث العربي غنى موال "أذن وما صليت" وأغنية "من قد ما يكيت"، وتفاعلت معه اللجنة، ونقلته إلى العروض المباشرة بثلاثة نعم.
أما جگرخين أنس غنى "تحبون الله ولا تقولون" من التراث البصراوي مع آلة العود، وخرج بـ 3 نعم من اللجنة.
وقد تأثر حاتم العراقي بأداء حمزة عباس لأغنية "بين علي الكبير" لحسين نعمة، وقال له بأن "إحساسك القوي وصل إلى القلب مباشرة"، واصفاً خامته بالنادرة. وتمكّن المشترك من الحصول على إجماع من اللجنة على موهبته.
وظهر حسين فلك أمام اللجنة، وهو ابن الفنان عبد فلك، ليؤدي موال "والك رب" وأغنية "واي غيري" لفهد نوري، تبعه طيف جاسم إبن الفنان جاسم البغدادي، مؤدياً موال "مايتاني"، ومنا نور الدين إبنة الفنانة إيمان سالم، التي أدت أغنية "غريبة" لزهور حسين.
وقد أجمعت اللجنة على موهبتي حسين فلك وطيف جاسم، وحصلا على 3 نعم، فيما حصلت منا نور الدين على صوتين فقط من سيف نبيل ورحمة رياض، مقابل عدم إقتناع حاتم العراقي بموهبتها.
بعد ذلك، دخل على اللجنة مشترك يشبه الفنان سيف نبيل إلى حد كبير، إسمه أنور جود، لكنه لم ينجح في الحصول على تفاعل إيجابي من لجنة التحكيم.
وغنت عسل البغدادي "قلت ما حب" لمحمد عبد الجبار، وحصلت على 3 نعم من اللجنة، أهلتها للإنتقال إلى العروض المباشرة.
كما أطل محمد عبدالإله مغنياً موال "يا خلتي" وأغنية "والله يا طير الحمام" لرضا الخياط، وأقنع اللجنة بأعضائها الثلاثة بموهبته، خاطفاً 3 نعم.
كما أدى حارث العبيدي "يا لجمالك سومري" للفنان فاضل عواد على آلة العود، وحصل على 3 نعم من اللجنة، وكذلك تمكن سجاد كاظم وأنمار الزين من إختطاف 3 نعم من اللجنة .
وغنى الأخوان آدم إياد ومحمود إياد تباعاً، وكانت البداية مع آدم إياد الذي تأهل إلى العروض المباشرة بإجماع اللجنة، ثم غنى محمود إياد وتمكن من إقناع اللجنة بصوته وخرج بـ 3 نعم أيضاً.
وأثنت رحمة رياض على ثقة المشترك فرقان علاء الدين بنفسه، وتمكن من إقناع اللجنة بصوته حينما غنى "قولوله لأبو عيون الوسيمة" للفنان عباس جميل، وحصل عل 3 نعم من اللجنة.
ووقف أحمد الحيالي ليغني "هذا مو إنصاف منك"، لسليمة مراد مع آلة العود، وتمكن من الحصول على 3 نعم.
وأدى عمر رعد موال "جلبته لعناقي" وأغنية "أمس واليوم" للفنان سعد البياتي، وتمكن من الحصول على 3 نعم من اللجنة.
محمد سجاد غنى موال "سلام على دار السلام"، وأغنية "تمشي وتصل لعداي"، وخطف 3 نعم من اللجنة.
كما غنت شانيا يوسف "يا هالخلق" من الفولكلور، ولفتت إنتباه اللجنة وحصلت على 3 نعم.