استطاع عارض الازياء المغرب ومصمم الغرافيك على شبكة الانترنت ​يوسف شريبة​ ان يلفت الإنتباه اليه بعد أن قرر محاربة ​فيروس كورونا​ على طريقته الخاصة من خلال تصميم أقنعة طبية تتضمن أعلام المغرب ومصر ولبنان، وقد إنتشرت هذه التصاميم عبر صفحته الخاصة، تحديداً في أوساط المع النجوم العرب وحتى في لبنان لاقى العلم اللبناني الرواج على وجوه المشاهير وكانت بصمة الشاب الطموح و البارع في إصطياد الضوء في الوقت المناسب.
ظهرت أعمال يوسف بين مصر و لبنان و المغرب الذي جمع النجوم تحت راية القناع الطبي لمواجهة أشرس فيروس عرفته البشرية في العصر الحالي، ويقول عارض الازياء إن مهمته كانت لتحفيذ الناس على إرتداء الاقنعة من أجل الحفاظ على سلامتهم وسلامة عائلاتهم، وللتقيد بارشادات الجهات المعنية صحياً في كل بلد عربي للتكاتف والوصول الى بر الامان في ظل إنتشار سلسلة من اللقاحات المضادة للفيروس الخطير.
يوسف شريبة كانت بدايته كعارض للازياء في المغرب لكن شهرته سرعاً ما توسعت ووصلت الى ما هو أبعد من ذلك حتى نال ثقة العاملين في مجال الموضة أما على مستوى الغرافيك فقط بات مقرباً من المع نجمات الوطن العربي.