أكدت معلومات خاصة لموقع "الفن" أن المغنية السورية ​أنجي خوري​ وإسمها الحقيقي نجوى خليق الله، ممنوعة من مهاجمة الفنانة اللبنانية ​شيراز​ بموجب تعهد وقعته لدى شرطة مكافحة جرائم المعلوماتية في سوريا.
وقالت المعلومات إن هاتف خوري ما زال في ذلك المركز الأمني، وإن وساطة دخلت على الخط لإعادته إليها بعد تحليله ومعرفة محتواه على مستوى الصور والاتصالات والرسائل.
وكانت أنجي خوري قد أكدت في حديث لبعض المقربين منها، أنها كانت تضع سيارتها من نوع جيب ومبلغا نقديا في عهدة شيراز بعد طردها من لبنان ومنعها من الدخول إليه، وأنها إستعادت المال والسيارة فور دخولها خلسة الى الأراضي اللبنانية، ونزولها في فندق معروف بمنطقة برمانا.