لطالما كانت الممثلة المصرية ​مي عز الدين​ مادة دسمة للإعلام، ولذا لاحقتها طوال مسيرتها الفنية شائعات وأخبار عديدة، أبرزها كانت شائعة إرتباطها بالفنان المصري ​تامر حسني​، خصوصا بعد نجاح سلسلة أفلامهما "عمر وسلمى"، وبقيت هذه الشائعة تلاحقها حتى زواج تامر من مصممة الأزياء والفنانة المعتزلة المغربية بسمة بوسيل، مع العلم أن مي كانت قد نفت الموضوع أكثر من مرة.
الشائعة الثانية تخص حياتها العاطفية أيضاً، فقد أفاد البعض أنها تزوجت من زميلها الممثل ​أحمد السعدني​، لكنهما أوضحا الأمر، وأكدا أنهما صديقان فقط.
الشائعة الثالثة هي زواجها من رجل أعمال مصري شهير، لكنها نفت الموضوع أيضاً، وعبّرت عن إنزعاجها من تداول أخبار عن حياتها لا أساس لها من الصحة.