فاجأت النجمة التركية ​نسليهان أتاغول​ الجمهور بإعلانها توديع شخصيتها في مسلسلها "​إبنة السفير​"، وذلك بسبب تعبها وحاجتها للراحة، الا ان نسليهان لم تكشف في منشورها على حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي، ان كان سيتم استبدالها بممثلة أخرى، أو إيقاف عرض المسلسل، الأمر الذي وضع الجمهور في حيرة كبيرة.
وكانت أفادت مصادر إعلامية موثوقة أن نسليهان أتاغول تعرضت لوعكة صحية وأُغمي عليها، خصوصاً أنها خسرت الكثير من وزنها بسبب ضغط التصوير والإرهاق الشديد الذي حلّ بها نتيجة تصويرها مسلسل "إبنة السفير" في موغلا.