أكدت الممثلة السورية ​مديحة كنيفاتي​ في حديث خاص لموقع "الفن" أن انتشار ​فيروس كورونا​ أثار غضبه على العالم، لكن بلدان عديدة تأثرت أكثر من غيرها، مثل سوريا التي تعاني من حرب طويلة على مختلف الأصعدة.
وقالت :"ظروف الحرب قاسية على الجميع، ولكن علينا أن نتسلح بالتفاؤل والأمل، ورغم كل الأوجاع فإن الحياة حلوة بس نفهمها".
وأشارت كنيفاتي إلى أنها تحاول قدر الإمكان التكيف مع الظروف كافة لعدم وجود حلول أخرى، لكن "الغيمة السوداء ستنجلي عاجلاً أم آجلاً"، وشددت على أن "الفنان هو إنسان أيضاً، ويعيش الظروف نفسها التي يعشيها الناس، وليس بمعزل عن محيطه".