علم موقع "الفن" أن الممثلة المصرية يسرا التي أعلنت سلبية فحص الـPCR وشفاءها من إصابتها ب​فيروس كورونا​، ستمكث لمدة 10 أيام في منزلها بأمر من طبيبها لاستكمال تعافيها، ومن المقرر أن تعود الى تصوير مسىلسلها الجديد المقرر أن تنافس به في الموسم الرمضاني المقبل، من تأليف أحمد عادل وإخراج سامح عبد العزيز.
وكانت يسرا حرصت على توجيه رسالة شكر وتقدير لمتابعيها قائلة: "الحمد لله دائما وأبداً.. بشكر كل أصدقائي وحبايبي والجمهور العزيز والقريب جداً من قلبي على دعواتكم ليا".
وكتبت يسرا بعد سلبية مسحة فحص كورونا التي خضعت لها عبر صفحتها الرسمية على موقع للتواصل الاجتماعي :"الحمد لله النتيجة بعد 3 أسابيع سلبية.. لسه ملتزمة بالعلاج والراحة بسبب المضاعفات"، متابعة: "لكن دعائكم وحبكم الدائم وكرم ربنا سبب في خروجي من الأزمة.. بحبكم من قلبي وخلوا بالكم على نفسكم.. وربنا يحفظ الجميع".
إشارة إلى أن يسرا مريضة ربو منذ صغرها، وتستخدم أنبوبة الأكسجين طوال حياتها ولا تستطيع الاستغناء عنها.