كشف الممثل اللبناني ​شربل زيادة​ في حديث خاص مع موقع "الفن"، عن وفاة خالته أول من أمس، نتيجة إصابتها ب​فيروس كورونا​، مشيراً إلى ان الوضع دقيق وصعب بسبب إصابة جميع أفراد عائلتها بالفيروس.
وأشار زيادة في حديثه معنا، إلى بشاعة الوضع الذي مرّت به خالته بسبب عدم القدرة على إيجاد سرير لها في المستشفى، وقال :"بقيت يومين في الطوارئ، وحتى جهاز أوكسيجين لم يكن متوفراً، توفيت ولم يتمكن أحد من وداعها، فقط نقلها أولادها من المستشفى إلى مثواها الأخير".
وتابع زيادة أنه يتبع إجراءات الحجر المنزلي منذ حوالى الـ10 أيام بسبب إصابته بنزلة برد، وقد أجرى فحص الـPCR وأتت النتيجة سلبية، لكنه مستمرّ في إتخاذ الإجراءات الوقائية إلى حين التأكد بشكل كامل من عدم إصابته بالفيروس.