توقف نجم معروف جداً عن تعاطي مادة ​الكوكايين​، التي سببت له أزمات صحية لم تتسرب تفاصيلها إلى العلن، وتبين أن الرجل خضع في منزله لجلسات علاج، تحت إشراف طبيب مختص بعلاج الإدمان على ​المخدرات​ والحبوب المنومة، وأن فترة المعالجة الميدانية دامت لأكثر من شهرين.
ومن الواضح أن العلاج كانت له نتائجه الإيجابية على النجم، الذي توقف عن تعاطي المواد المخدرة، وعاد الى ممارسة الرياضة، وبل لم يعد يحتسي الخمور بشكل يومي، كما كانت عادته، لكن العلاج أثر سلباً على مزاجه، الذي بدا مضطرباً.