أجّل ​مهرجان البحرين السينمائي​ إقامة دورته الأولى الى شهر نيسان/أبريل المقبل، تحت شعار "سينما لأجلك"، بعد أن كان مقرراً في آذار/مارس المقبل، مع مراعاة الإحتياطات الإحترازية الصحية، الموصى بها من قبل الفريق الطبي الوطني، للتصدي ل​فيروس كورونا​، وتأجيل بعض الفعاليات إلى وقت لاحق من العام الحالي.
وقالت إدارة المهرجان في بيان اليوم إنها وضعت تصوراً جديدا للمهرجان، يتيح "عقد الفعاليات الملائمة للظرف الصحي في مملكة البحرين في شهر نيسان 2021، فيما تؤجل الفعاليات الأخرى التي يتعذر إقامتها حتى موعد آخر في هذا العام، سوف يتم الإعلان عنه لاحقا".
وأضاف البيان أنه "كانت هناك رغبة كبيرة لعمل مهرجان يلتقي فيه صناع الأفلام وجها لوجه مع الجمهور لكن الوضع الحالي قد لا يسمح بإقامة مهرجان متكامل، وفي الوقت نفسه فإننا نحرص على عدم تأجيل هذا الحدث السينمائي الذي نأمل أن يشكل إضافة للأحداث والفعاليات السينمائية التي تقام في المنطقة".