أثار الممثل السوري ​أحمد الأحمد​ جدلاً واسعاً بين المتابعين وذلك في أحدث ظهور له من كواليس تصويره مسلسله الجديد "خريف العشاق"، إذ لاحظ المتابعون تغيّرا كبيرا في ملامح وجهه، وخصوصاً أنفه.


وعلّق البعض مشيراً إلى أن الأحمد خضع لعملية تجميل لأنفه لتصغير حجمه، وهو السبب الذي أدى إلى الاختلاف الواضح في ملامحه، وأشار البعض الآخر إلى أن سبب التغيير هذا من الممكن أن يكون مكياج الشخصية التي يقوم بأدائها وليس بسبب عملية تجميل.
وكان تحدث أحمد الأحمد عن شخصية "سعيد" التي يشارك بها في مسلسل "خريف العشاق" الذي يتحدث عن المجتمع في حقبة السبعينيات، وقال :"لا نتكلم في العمل عن حالة توثيقية، بل عن قصص وحكايات كثيرة مستوحاة من الواقع، وأنا جزء من هذه الحكايات".