وصف ​رجل أعمال​ ثري عشيقته السرية ​الممثلة​ الحسناء بالجائعة، كونها لا تتوقف عن طلب المال والهدايا والمصاريف التي تبدأ ولا تنتهي، وهي حققت حتى الآن، ثروة بفعل طمعها وإبتزازها للعاشق الولهان، المسموح له بأن يمارس ​الجنس​ معها مرة في الأسبوع في حال كانت غير مشغولة بالإبداعات التي تثير سخرية كل الذين من حولها.
الممثلة تريد أن تؤكد بقوة المال، أنها أصبحت نجمة في الصفوف الأولى، لكن من دون جدوى، بعد أن فشلت في جذب الجمهور إلى أدوارها وإطلالاتها، والضحية في كل هذه العملية، هو الممول الذي يدفع، وبالكاد يمارس معها الجنس بفضل أمواله.