أكدت الممثلة السورية ​تولاي هارون​ لموقع "الفن" أن شقيقتها الممثلة الراحلة ​دينا هارون​ ما زالت تسكن في القلب والروح، ولم ولن تنساها حتى آخر يوم في حياتها.
وقالت تولاي :"دينا رحلت في جسدها فقط، بينما نشعر أنها حية وتعيش بيننا بضحكتها المتميزة وطيبتها الفريدة".
وأضافت :"الفراق صعب، روحي تتقطع لفراقها، ولكني مؤمنة بالله وقضائه وقدره، وقدر الله وما شاء الله فعل، وإن شاء الله نلقاها في الجنة هي وكل الأحباب".
وتابعت :"ابنها "كرم" يعوض شيئاً عن الفقدان، إذ أشعر أنه ابني الثالث، ووالده لا يقصر معه أبداً ويوليه كل اهتمام".