عرض في ​مهرجان القاهرة السينمائي​، يوم أمس فيلم "حظر تجول" للمخرج أمير رمسيس، في عرضه العالمي الأول، بالمسرح الكبير وذلك بحضور صناعه ونجومه.
وحرص على الحضور عدد كبير جدا من النجوم، منهم كارول سماحة، يسرا، تامر حبيب، أحمد مجدي، هنا شيحة، شريف رمزي، بشرى، إيناس الدغيدي، هالة خليل، هاني رمزي، سيد رجب، لينا شماميان ونسرين طافش.
الفيلم يشارك في المسابقة الدولية، وتدور أحداثه في إحدى ليالي خريف 2013 خلال فترة حظر التجول في مصر، حول (فاتن) التي تخرج من السجن بعد 20 عاماً، لتجد ابنتها (ليلى) غير قادرة على تجاوز الماضي والعفو عنها، وليس في ذهنها سوى أن والدتها قتلت والدها، في مقابل رفض تام من (فاتن) للإفصاح عن سبب الجريمة، ما يضع الابنة في صراع بين عقلها الرافض للأم، وقلبها الذي يميل لها تدريجيا.

"حظر تجول" تأليف وإخراج أمير رمسيس، بطولة إلهام شاهين، أمينة خليل، أحمد مجدي، عارفة عبد الرسول، محمود الليثي، بمشاركة الفنان الفلسطيني كامل الباشا، كما يشهد الفيلم ظهورا خاصا للمخرج خيري بشارة والممثل أحمد حاتم.

وكان لموقع "الفن" هذه اللقاءات الخاصة.

عبرت الممثلة إلهام شاهين عن سعادتها بعرض الفيلم في مهرجان القاهرة السينمائي، وقالت انها انجذبت للعمل فور قراءة السيناريو، مشيرة الى انها تخيلت شخصية الفتاة التي تتعرض للسجن من خلال العمل، كيف سيكون حالها وشعورها، لافتة الى أن القصة الموجودة بالفيلم لم تعشها من قبل، وانها تبحث دائما عن التغيير، وأوضحت انه عرض عليها عدد من الاعمال خلال الفترة الماضية، ولكن وجدت أنها تشبه أعمالا قدمتها من قبل.
وكشفت إلهام لموقع "الفن"، عن تحضيراتها للشخصية، وقالت انها فكرت كثيرا كيف ستخرج الشخصية للجمهور، مشيرة الى انها قررت ان تختار ملابس داكنة لتعبر عن حالة الشخصية، وقامت بتغيير لون شعرها الى الاسود ليتماشى مع الاحداث، واوضحت انها تظهر أيضاً بشعر ابيض لأن السيدة التي تجسد شخصيتها تظل في السجن لمدة ٢٠ عاماً.

الممثل أمير شاهين، شقيق إلهام، قال انه سعيد لعرض العمل في القاهرة السينمائي، وأكد انه كان حريصاً على التواجد لدعم شقيقته، ولفت الى ان الفيلم رائع، وتمنى ان ينال اعجاب الجمهور، مؤكدا ان شقيقته تختار أدوارها بعناية، وتحرص على ان تكون هذه الأدوار جيدة للحفاظ على تاريخ إلهام الكبير.

الممثلة يسرا قالت انها تواجدت لتشاهد فيلم صديقة رحلتها الممثلة إلهام شاهين، مؤكدة ان إلهام قدمت مع أمير رمسيس عملاً رائعاً، وتوجهت يسرا بالشكر لكل فريق العمل، وللمنتج محمد حفظي على المغامرة وإقامة الدورة 42 من المهرجان في ظل ظروف كورونا.