أشار الكاتب ال​لبنان​ي ​طارق سويد​ الى أنّ الناس تعتبره متعدّد الشخصيات فتارة يُبكيهم، وتارة أخرى يُضحكهم، وأحياناً يكون دوره توعوياً على موضوع إجتماعي، وذلك في مقابلة أجراها ضمن برنامج "spot on" مع الإعلامي ​رالف معتوق​ عبر إذاعة "صوت كل لبنان" و"صوت الغد" أستراليا.

تحدّث طارق عن أنه في كل سنة يُفكر بالابتعاد عن التمثيل والتفرّغ للكتابة فيحصل شيئاً يُغيّر مخططاته. وشدد على أنه يرى نفسه بالكتابة أكثر من التمثيل وتقديم البرامج لأنه أصبح يُفضّل أن يبقى بعيداً عن الاضواء.

اما الممثلة ​ماغي بو غصن​ وعدم مشاركتها في اعماله بعد مسلسل "كفى"، قال أنّ صداقتهما اعمق من ذلك وهما لا يتحدثان كثيرا في هذا الموضوع عكس ما يظن الجمهور.

وقال طارق أنه بعد مسلسل "بالقلب" ازدادت العروض التي تقدم إليه نتيجة النجاح الذي حققه المسلسل وهو لا يكتب أعمالاً عربية لأنه يحب أن يتناول قصصاً يعيشها.

يرى ان الممثلة ​ريتا حرب​ طوّرت من نفسها كثيراً واليوم أصبحت افضل وهي لديها دوراً في مسلسل "عروس بيروت" بجزئه الثاني من كتابته.

افضل الممثلات بنظره هنّ: كارول عبود،ندى ابو فرحات، برناديت حديب، جوليا قصار، رندة كعدي، مشدداً إلى انه يستطيع أن يقدّم مسلسلاً من بطولة آحداهنّ بعيداً عن قصص الحب المتداولة.

اما افضل الممثلين بنظره فهم: ​طلال الجردي​، ​بديع ابو شقرا​، ​كارلوس عازار​، ​باسم مغنية​، وسام صباغ.

طارق لا يمانع أن يعيش المساكنة لكنه لم يجربها يوماً وهو يرى ذلك حرية شخصية للطرفين.

الكثير من القصص التي يكتبها طارق يقوم بالتخلص منها ويرميها ويعتبرها ليست جيدة وهذا نوع من القسوة التي يتبعها مع نفسه وهو لا يؤكد أن هذا الامر صحيحاً.

ابتعاده عن موقع تويتر هو بسبب انه نسي كلمة السر الخاصة بحسابه بعد أن قام بحذف التطبيق نتيجة امر ما أزعجه، وهو لا يهمه أن يستعيد الحساب لأنه رأى من أكثر التطبيقات التي تحتوي على سلبية وشر بداخله.

يُشدد طارق أن هناك عدد من الصحافيين الذين حاربوا مسلسل "بالقلب"، مشيراً إلى أنه هناك فرقاً بين الانتقاد والتجريح وان يتقصد الشخص إيذاء الآخر.

كان هو الاكثر تفاعلاً على تويتر خلال عرض مسلسل "بالقلب" لأن معظم الممثلين لا حسابات لديهم على التطبيق وهو لا يحب أن يختار ممثلين لديهم تفاعلاً عليه مع العلم بتأكده أن الامور ستصل إلى هذه المرحلة.

صداقته مع الممثلة اللبنانية مي سحاب لا زالت متواصلة حتى اليوم، وكان من المفترض أن تشارك معه بفترة واحدة في برنامج "ضحك و جدّ" لكنه طلب منها ان تشاركه منذ بداية الحلقة.

مرحلة مرض ماغي يعتبرها صعبة جدا واستغرب الناس الذين قالوا أنها شائعات مؤكداً أنها استمرت لسنوات بإجراء التحاليل وأثناء دخولها إلى العملية كانت تمدّهم بالدعم والضحكة في وقت هو كان يشعر بالخوف، مشيراً إلى أنّه يقف بجانب أصدقائه في ظروفهم الصعبة.

اقرب أصدقائه يعرفون ما مرّ به ويتقبّلون جميع حالاته ويؤكد انهم يريدونه أن يشاركهم تفاصيله الصعبة لكنه يفضل الابتعاد ولا يفعل ذلك.

لا مانع لديه أن يقوم الممثل بإجراء عمليات تجميل وهو أجرى عملية لحنكه منذ ٨ سنوات لأنه يعاني من مشكلة به، ومن المفترض ان يُجريها كل سنة لكنه لا يقوم بذلك.

وجوده في تكريم ممثلي الزمن الجميل اكثر من التكريمات العادية لانه يحب ان يرى ردة فعلهم على هذا الامر وهو يرغبون بأن يشعروا بالتقدير.

وافق على كتابة الجزء الثاني من مسلسل "عروس بيروت" بسبب العامل المادي إضافة إلى انه مقتنع به، وهو لم يستطع ان ينظم وقته بينه وبين العمل من انتاج "ايغل فيلمز"فلا يستطيع أن يقدم عملين في نفس الوقت.

لا عمل لديه هذه السنة في رمضان لانه لا يوجد أي شيء جاهز حتى الآن فمعظم ما يكتبه يقوم برميه، وروى حادثة مع الصحافي وصديقه عادل سميا حيث يرسل له نص ليعبر الاخير عن إعجابه بالعمل ويطلب باقي الحلقة فيجيب طارق انه أصبح يُجهّز فكرة جديدة.

الإعلان الدعائي الذي شاركت فيه ​كارمن لبس​ و​سمارة نهرا​ بدورهما في مسلسل "بالقلب" يشعره بالسعادة لأنه يؤكد نجاح الشخصيات التي قدمها.

يرغب بان يتعاون مع ماغي ودانييلا بعد دورهما في مسلسل "اولاد آدم"حيث قدّما آداءً جميلاً، ويرى الممثلة ​باميلا الكيك​ موهوبة جداً وتحتاج ان تبرز ذلك أكثر.

عبّر عن إعجابه بالفيديو كليب الجديد الذي قدّمته ​داليدا خليل​ الاخير الذي حمل عنوان "شيك اوي" حيث يتضمن الكثير من الطاقة الإيجابية والهضامة.