على عكس معظم الفنانين الذين غنوا لبيروت، اختار الملحن الموسيقي اللبناني ​​جان ماري رياشي​​ أن يطرح عملاً وطنياً بطريقة إيجابية، وفيه تفاؤل وحب كبير، بعيداً عن الحزن والمصائب.
فقد اختار رياشي أن يطلق عمله المميز مساء السبت عشية عيد استقلال لبنان، وهو أغنية من ألحانه وتوزيعه الموسيقي وإنتاجه، ومن كلمات الشاعر أحمد ماضي بعنوان "​بيروت أمي​" .
ولتكتمل جمالية العمل ككل، اختار رياشي ستة أصوات رائعة لأداء الأغنية، منها برزت في أهم برامج الهواة، فقد جمع رياشي ثلاثة فنانين شباب وثلاث فنانات، هم : أنطوني خوري (أحد أعضاء فرقة أدونيس الشهيرة)، كاظم شمّاس (أحد نجوم برنامج إكس فاكتور وعضو غروب ذا فايڤ)، ميشال شلهوب (الذي وصل لنهائيات برنامج ذا فويس)، ومن الصبايا لين حايك (نجمة برنامج ذا فويس كيدز والتي نالت اللقب في الدورة الأولى)، منال ملّاط (وهي صوت مميّز ولها عدة مسرحيات)، ويمان الحاج (نجمة برنامج ذا فويس وإبنة الفنانة الكبيرة فادية طنب الحاج).
عمل يرتقي وينضم للأعمال الوطنية الرائعة، لما يحمله من حنين لبيروت الجميلة النابضة بالأمل، البعيدة عن مصائب حكامها ونتائج أفعالهم. إنها ببساطة بيروت الحقيقة.