اثارت عارضة الأزياء المصرية ​سلمى الشيمي​ ضجة كبيرة في مصر بعد نشرها على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي صورا لها في أحد المواقع الأثرية، وتحديدا أمام الهرم، أطلّت من خلالها بزي فرعوني، اعتبره البعض بالجريء والفاضح.
وبعد الجدل الذي أثير، بدأت السلطات المصرية بالتحقيق بالأمر، في حين ان مسؤولو الآثار كشفوا انها دخلت مرتدية عباءة سوداء، بفترة لم يكن هناك زوار في منطقة سقارة الأثرية.
وتلقّت سلمى عددا كبيرا من الإنتقادات على صورها، وقال أحد المتابعين: "قريبآ حبس سلمى الشيمي للاسأه للحضاره المصريه انتظرونا والله هيحصل بس استنو".