وقع أكثر من مليون ونصف مليون شخص من محبي النجم العالمي ​جوني ديب​ على عريضة لمطالبة ستوديوهات مارفل باستبعاد طليقته النجمة العالمية أمبر هيرد من الجزء الثاني من فيلم Aquaman.
منظمو العريضة قالوا إن هيرد قادت حملة ممنجهة من أجل إنهاء جوني ديب في هوليوود، لذلك يريدون توقيفها عن العمل.
إشارة إلى أن هيرد سعيدة بعد صدور الحكم لصالحها وصالح صحيفة "ذا صن" البريطانية، في قضية التشهير التي كان رفعها ضدهما زوجها السابق النجم العالمي جوني ديب، إذ كانت ظهرت هيرد وهي تحتضن أصدقاءها وأفراد عائلتها فور وصولها إلى منزلها في مدينة لوس أنجلوس بعد إختتام القضية والحكم ببراءتها في المحاكم البريطانية.