صادف أمس ذكرى رحيل الشحرورة صباح عن عالمنا وانتشرت على اثره العديد من الاخبار عنها منها ان اطلالتها باحدى المسرحيات كان سبباً لطلاقها من احد ازواجها.
في التفاصيل كشف ​جو حمود​ أحد أزواج صباح في أحد لقاءاته التلفزيونية عن سبب طلاقهما وقال ان الامر يعود الى احدى اطلالاتها على المسرح خلال تقديمها مسرحية عام 1971.
وظهرت صباح وهي ترتدي شورت قصيرا جدًا، وكان وقتها هو يتحضر لخوض معركة الانتخابات وبدأ في جولاته فشعر أنه سيخسر وخرج من المسرح. وفي صباح اليوم التالي تركها وذهب إلى الانتخابات، ولم يرَ أحدهما الآخر سوى بعد انتهاء الانتخابات، لأن باعتباره رجلا سياسيا لم يتقبل ظهورها بهذه الإطلالة، مما أدى الى نشوب خلاف بينهما ليكون ذلك احد اسباب انفصالهما.