أثارت ​ملكة جمال لبنان​ ​مايا رعيدي​، جدلاً كبيراً عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعد أن نشرت في صفحتها الخاصة صوراً لها من جلسة تصوير جريئة خضعت لها داخل ​المتحف الوطني​ في ​بيروت​، وظهرت بفستان مفتوح لأعلى الفخذ، وذلك بخطوة منها لتشجيع السياحة في لبنان.
وعلّقت مايا على الصور، قائلة: "منذ صغري، وللمتحف الوطني مكانة كبيرة في قلبي. وهدفي أن أسلّط الضوء على الغنى الثقافي في لبنان، وأن أشارك في نقل هذه الثقافة للأجيال الصاعدة".
لكن مايا لم تسلم من إنتقادات المتابعين الذين إعترضوا على الفستان الذي إرتدته، والذي أُعتبر جريئاً للغاية ويكشف الكثير من تفاصيل جسمها، وقالوا إن الترويج للسياحة في لبنان لا يجب أن يكون على هذا النمط.
ولا زالت مايا تحتفظ بلقب ملكة جمال لبنان، بسبب عدم إنتخاب ملكة جديدة في عامي 2019 و2020، نظراً للوضع الذي يمر به لبنان، وبسبب تفشي فيروس كورونا.