كشف الممثل ​كريم عبد العزيز​ الكثير عن حياته وطفولته بالأخص خلال حلوله ضيفاً على برنامج "السيرة" الذي تقدمه ال​إعلام​ية وفاء الكيلاني.

وقال : "وأنا صغير كنت حرامي شاطر، كان لما والدتي تطلب حاجات من السوبر ماركت أو الفكهانى أروح أجيبها وأحطلها في (سبت) الحاجات وعمري ما رجعتلها الباقي تاني خالص".

وتكلم كريم عن تجربة طلاق والديه : "عرفت إن عادي ممكن الوالد ينفصل عن الوالدة بعد 20 سنة لما كبرت، ولكن أنا كنت مضايق وقتها لأني بحب العزوة والعيلة، وبالرغم أن والدي ووالدتي انفصلوا وبشكل محترم لكن والدي كان متابع للمدارس والتربية وكل حاجة، ولما كبرت عرفت إن ممكن الراجل ميرتاحش مع مراته وينفصلوا أو العكس، ولكن لازم الانفصال يكون باحترام وشياكة".

وتابع: "أنا كنت شقي وأنا صغير وبعمل مشاكل كتير ومش بحب الروتين، وحتى كنت محتار أدخل معهد سينما ولا أكون طيار، ومكنتش فاهم إيه العلاقة بين المهنتين ولكن لما كبرت عرفت إن الاتنين مفيهومش روتين وهو ده سبب حبى ليهم".

وأضاف: "كنت بلوم والدي وأنا صغير على الانفصال وفي نص الطريق كنت بلوم والدتي، وبعد كدة صالحتهم على بعض في الآخر، وطبعا كنت زى أي طفل مضايق إن والدى انفصل عن والدتى، ولكن أمى كانت بـ 100 راجل وجامدة وقوية ولم تتزوج، عشانى طبعا أنا وأختى".

كما تكلم عن علاقته بزوجة والده: "عمرها ماكانت زوجة أب ولا والدي كان زوج أم لابنتها، وأنا بناديها بقولها يا "فرفورة" وبدلع والدي بقوله يا "زيزو"، وأنا أمي عايشة معايا في البيت ولما والدى بييجي ومعاه زوجته بيكونوا كلهم قاعدين سوا عادي".