يمثل فيلم "​ستموت في العشرين​" ​السودان​ في جوائز ​الأوسكار​ لعام 2020، وذلك بناءً على إختيار وزارة الثقافة السودانية له، كمرشح السودان لجائزة أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة 93 فى فئة أفضل فيلم روائي أجنبي.
الفيلم من إنتاج السودان ومصر، وهو مأخوذ عن مجموعة قصصية "النوم عند قدمي الجبل" للكاتب ‏السوداني حمور زياد الفائز بجائزة نجيب محفوظ الأدبية، وهو أول ‏فيلم روائي طويل للمخرج أمجد أبو العلا الذي شاركه في كتابة العمل مع الكاتب الإماراتي يوسف إبراهيم، ويشارك في بطولته إسلام مبارك، ومصطفى شحاتة، ومازن أحمد، وبثينة خالد، وطلال عفيفي، ومحمود السراج ‏وبونا خالد.
فيلم "ستموت في العشرين"، وحصل على العديد من الجوائز العالمية في مهرجانات دولية، وذلك بعد حصوله على منحة تطوير بصندوق اتصال بمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، ثم بعدها شارك في مهرجان فينيسيا ومهرجان الجونة وفاز بجائزة نجمة الجونة الذهبية لأفضل فيلم طويل، وعرض أيضا مهرجان مومباي السينمائي ومهرجان أيام قرطاج السينمائية وعدد كبير من المهرجانات الأخرى، وحصد من خلالها جوائز عدة، ومؤخرا تم عرضه في مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية في دورته التاسعة بحضور عدد من أبطاله .