سبقت ​الملكة إليزابيث الثانية​ العالم من خلال إلتزامها منذ سنوات طويلة بإرتداء ​القفازات​، عند خروجها في مهام عامة، وبحضور الشعب البريطاني.
وأشار تقرير جديد لـ"express" الى أن سبب إرتداء الملكة للقفازات عند الخروج، هو تجنب التعرض للجراثيم، لأنها تصافح المواطنين بيديها كثيراً.
كما ذكر التقرير أنها ليست ملكة ​المملكة المتحدة​ فحسب، بل ملكة الكومنولث أيضاً، لذلك ليس لديها وقت للمرض.
وكشف التقرير أن الملكة لا ترتدي فقط أي نوع من القفازات، بل من شركة تصنيع القفازات الملكية كورنيليا جيمس، وهي مصنوعة إما من القطن الخالص بلمسة نهائية مصقولة من جلد الغزال، أو من جيرسي سويسري أخف.
وتستخدم الملكة العلامة التجارية منذ شهر العسل في عام 1947، ويُقدر أنه قد صنع أكثر من 70 زوجاً من القفازات الجديدة للملكة، وكل زوج من القفازات يستغرق حوالى 45 دقيقة.