كرّمت ​تركمانستان​ كلباً، ينتمي إلى السلالة المفضلة لرئيس البلاد ​قربان قولي بردي محمدوف​، بتمثال ذهبي بطول 15 متراً.
وحضر محمدوف، والذي يحكم تركمانستان منذ عام 2007، مراسم الكشف عن التمثال، وهو لسلالة ​الكلب​ الراعي في آسيا الوسطى.
وأقيم إحتفال خاص بإسدال الستار عن التمثال الواقع بمنطقة حديثة في العاصمة عشق أباد، ووضع المجسم على قاعدة تعرض فيديوهات لهذه السلالة من الكلاب، علماً أن التمثال صنع من البرونز، إلا أنه طلي بطبقة من الذهب عيار 24 قيراط.
وتمثال الكلب يعد أحدث نصب تذكاري تمت صناعته بطلب من محمدوف، فقد سبق له أن كشف في عام 2015 عن تمثال ذهبي له، وهو يمتطي حصاناً في العاصمة.