شهدت مواقع التواصل الإجتماعي ضجة كبيرة بعد إنتشار فيديوهات الراقصة ​لورديانا​، وهي ترقص على أغنية المهرجانات "​إنتي معلمة​"، للفنان المصري ​عمر كمال​، و"​إخواتي​" لدقدق وفانكي وزوكش وشحتة كاريكا، وسط تفاعل كبير بين المتابعين، لتنافس الراقصة صافينار وزميلاتها خلال فترة قصيرة.


من هي لورديانا؟
الراقصةلورديانامن مواليد عام 1977، وتحمل الجنسية ​البرازيل​ية، ورثت حب الرقص من والدتها حيث كانت تتدرّب معها على الرقص في البرازيل.
تتواجد في مصر منذ عام 2016، عملت خلالها في بعض أماكن السهر داخل ​شرم الشيخ​ و​الساحل الشمالي​.
وقبل قدومها الى مصر، كانت من أبطال ألعاب القوى في البرازيل، حتى جاءت القاهرة لتحترف ​الرقص الشرقي​، وتصبح من المدربات له، فضلاً عن إنتشارها بشكل كبير في الملاهي الليلية، حتى أصبح لها معجبون كثيرون بهذه الملاهي وعلى مواقع التواصل الإجتماعي، مع إنتشار بعض الفيديوهات لها.
طولها 168 سنتيمتراً، ووزنها 65 كيلوغراماً، تحب الأرز والملوخية والفراخ والحلو، وهوياتها المفضلة اليوغا.
لم يسبق أن تزوجت من قبل، وهي تفكر في مستقبلها الفني ونجاحها.


أحدثت ضجة كبيرة بفيديوهاتها
خلال الحجر الصحي في زمن ​فيروس كورونا​، رقصت وتفاعلت فتصدرت وإشتهرت، هكذا إستطاعتلوردياناأن تلفت النظر اليها من خلال سلسلة من الفيديوهات القصيرة التي ترقص فيها، وتعلم المتابعين الرقص، وخصوصاً على أغنية "​عود البطل​".
كما ظهرت في مقطع فيديو مع الفنان المصري ​محمود الليثي​، وهي ترقص على أنغام مهرجان "آه يا اشطة بالزبادي انتي جامدة موت.. طب ع الهادي يا زبادي".
وسبق لها أن رقصت على أغنية "​بنت الجيران​"، للفنانين المصريين عمر كمال و​حسن شاكوش​، بعد إنتشار الأغنية نفسها بأسابيع قليلة، لكن وقتها لم تنل لورديانا الشهرة التي وصلت لها حالياً، بسبب مهرجان "إخواتي".
هذا الإنتشار، جعلها تشارك في تصوير فيديو كليب أغنية "خدلك باكو"، مع الفنان ​إياد جمال​.

نافست ​صافيناز
يقال عنها في مصر أنها خليفة الراقصة صافيناز، لأنها مهتمة بالرقص الشعبي، وخلال فترة قصيرة من إنتشار فيديوهاتها على مواقع التواصل الإجتماعي، بلغ عدد متابعيها أكثر من 800 ألف متابع.
والى جانب الرقص تعشق لورديانا السفر والمغامرة، وذلك يظهر من خلال الصور والفيديوهات التي تنشرها لأماكن سياحية زارتها، كما أنها تحب الإستمتاع بالمناظر الخلابة والغابات والطبيعة.
وتخصص لورديانا زيارة الى أهلها كل عام خلال شهر رمضان إذ تتوقف عن العمل في هذه الفترة وتتوقف السهرات في هذا الشهر فتأخذ إجازتها السنوية.
وتعتبر أن مصر هي بلدها الثاني، فبعد إستقرارها فيها منذ عام 2016، أصبحت تتحدث اللهجة المصرية وتحبها كثيراً.

فيديوهاتها وصلت الى طلاب المدراس في مصر
كما تصدرتلوردياناالمشهد العام ومواقع التواصل الإجتماعي وحديث الجمهور، بعد الجدل الذي أثير بسببها داخل مدارس مصر، وذلك بعد تداول مقطع فيديو من إحدى المدارس، ظهر فيه عدد من الطلاب وهم يشاهدون داخل الصف الفيديو الخاص بها، وهو الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً.
لورديانا أحبّها المتابعون بشكل كبير، بعد أن طلبت إحدى السيدات منها في صالون للتجميل بالرقص لمدة دقيقة ونصف وصوّرتها، وإنتشر الفيديو بشكل كبير على مواقع التواصل الإجتماعي، من دون أن تدرك أن هذا الفيديو سيغيّر طريق مسيرتها الى واجهة لم تكن تحلم بها أبداً، فهي حصلت سابقاً على إجازة في التجارة.

الراقصة دينا​ لم يعجبها رقصلورديانا
علّقت الراقصة المصرية دينا على رقص لورديانا، بإعتبارها من أبرز الراقصات في مصر، وقالت: "هي بترقص زي اللي بيرقصوا في أعياد الميلاد، مش محترفة، ولازم أشوفها ببدلة رقص علشان أعرف أقيمها".
وأشادت دينا بخفة دم لورديانا، قائلة: "هي الحقيقة لذيذة ودمها خفيف".