إعترفت ​الممثلة المصرية بسمة​ بإهمالها في الإلتزام بالإجراءات الاحترازية، لمنع تفشي ​فيروس كورونا​، ومن أهمها إرتداء الكمامة الواقية، أثناء تواجدها في ​مهرجان الجونة السينمائي​، مشيرة إلى أن وزارة الصحة وضعت العديد من الإرشادات لضيوف المهرجان، ولكنها لم تلتزم بها، موضحة أن أعراض إصابتها بالفيروس كانت خفيفة.


ونفت بسمة خلال مداخلة هاتفية من تواجدها بالعزل الصحي، لبرنامج "الحكاية"، من تقديم الإعلامي المصري ​عمرو أديب​ عبر قناة mbc مصر، علمها بمصدر إصابتها بالفيروس، وقالت: "سمعت عن شخص كانت نتيجة تحليله إيجابية وقررت بعدها إجراء المسح الطبية وعلى إثرها اكتشفت إصابتي بالفيروس ولم أكن أتوقع ذلك وعندما عرفت أبلغت الجميع ممن خالطوني في تلك الفترة وأغلبهم كانت عينتهم سلبية، وأكدت إنها لا تعرف أحدا من نجوم الفن أصيب بالفيروس ولم يعلن".