سامية الطرابلسي​ممثلة تونسية تحمل الجنسية اللبنانية، من مواليد 12 حزيران/يونيو عام 1987.
بدأت مسيرتها الفنية عبر المشاركة في الإعلانات، قبل أن تشق طريقها في مجال تقديم البرامج، وبعدها إتجهت الى التمثيل والمشاركة بالعديد من الأعمال، لتصبح من أشهر الممثلات التونسيات في الشرق الأوسط، خصوصاً أن لديها قاعدة جماهيرية كبيرة.

نشأتها وبداية مسيرتها
وُلِدتسامية الطرابلسيفي تونس لأبوين تونسيان، ولكنها نشأت وتربت ودّرست بمدينة جدة في المملكة العربية السعودية، وعاشت مُتنقلة بين جدة وتونس ومصر ودبي.
بدأت حياتها الفنية في المشاركة بالإعلانات، كونها شابة جميلة جداً، وبعدها دخلت مجال التقديم عبر برنامج شبابي في قناة "أي آر تي"، لكن في عام 2012 شقت طريقها في مجال التمثيل، بعد أن رشحها الممثل ​فايز المالكي​ للمشاركة بمسلسل "سكتم بكتم"، بموسمه الثالث، الذي كان خطوتها التمثيلية الأولى.
في عام 2013 إختارها الممثل الكوميدي ​عبد الله السدحان​ للمشاركة في مسلسل "هذا حنّا"، ثم توالت أعمالها التلفزيونية، لكن بدايتها الفعلية كانت في برنامج "واي فاي" بالجزء الثاني، وحققت نجاحاً كبيراً فيه ونالت اعجاب الجمهور.

أعمالها
شاركتسامية الطرابلسيبالعديد من الأعمال السينمائية، ومنها "الخلبوص"، "شكة دبوس"، "مش رايحين في داهية"، "عقد الخواجة"، "عيش حياتك"، "بنك الحظ".
وعلى صعيد المسلسلات والبرامج، شاركت في "هذا حنا"، "واي فاي " بجزئية الثاني والثالث، "ستكم بكتم 3"، ومسلسل "فرصة ثانية"، مسلسل "ساحرة الجنوب"، "دنيا اخرى" بجزئية الاول والثاني، "الطبال" و"طعم الحياة".

زواجها في عمر العشرين وحصولها على الجنسية اللبنانية
تزوجتسامية الطرابلسيفي عمر العشرين من رجل لبناني، وحصلت بذلك على الجنسية اللبنانية، وكشفت أن هذه الزيجة كانت عن حب، على الرغم من أن الطلاق حصل بعد فترة على الإرتباط الرسمي.
وأضافت أن طليقها لا زال صديق عزيز عليها، وأنها تعتبره من أطيب اللبنانيين، لكن الإختلاف في شخصياتهما أدى الى الإنفصال، لكنها رفضت ان تكشف سبب عدم إنجابهما الأطفال، وحتى كم دام زواجهما.

حياتها العاطفية
قالت سامية الطرابلسي إنها لو تزوجت مرة ثانية عن حب، قد تحترم قرار زوجها لو طلب منها الإعتزال، لكن في المقابل يجب أن لا يقصر معها، وأن يؤمن لها كل ما كانت تؤمنه لنفسها قبل الزواج، وأن كان يستحق هذه التضحية ستعتزل.
وإعترفت في أحد البرامج بأن ممثل مصري من الصف الأول عرض عليها الزواج، وقال لها حرفيا: "انتي موش بتع تمثيل خليكي زوجتي في بيتي وبجنبي"، وعبرت عن غضبها من هذا العرض.
وأشارت بعض المعلومات أن الممثل المقصود هو ​كريم عبد العزيز​، كما تحدثت مصادر أخرى عن عرض زواج ثانٍ تلقته سامية الطرابلسي، من ​أحمد الفيشاوي​.

تعرضت للإنتقادات بعد حديثها عن المرأة اللبنانية
في مقابلة عام 2019، إعتبرتسامية الطرابلسيفي حديثها أنها لا تتأقلم مع النساء اللبنانييات، لأنهن لسن صريحات على عكس النساء التونسيات اللواتي يقلن ما يجول في خاطرهن بسرعة، وتعرضت للإنتقادات بسبب هذا التصريح.
وأشار المتابعون الى أنها لا يمكنها أن تعمم على كل النساء، لأنه في كل بلد هناك السيدة القوية والذكية والكذابة.
وكانت سامية قد كشفت أن هناك فنانة لبنانية إستبعدتها مرتين عن مسلسلها، حتى أنها في إحدى المرتين كانت قد وقعت العقد وإستلمت النص، لكن تم التراجع عن التعاقد معها قبل التصوير، بسبب البطلة التي رفضتها.

سامية الطرابلسي نادمة
كشفت سامية الطرابلسي أنها ندمت على المشاركة في عمل واحد في مصر ولا تحبه، لكنها لن تذكر إسمه إحتراماً للممثلين الأخرين، الذين شاركوا به. كما إعتبرت أن هناك ممثل لن تشارك مجدداً في عمل معه، لأنه لا يغار من الرجال فقط بل من النساء أيضاً، وهذا الطبع لا تحبه في أي شخص تعمل معه.