كشفت مجلة "هالو" البريطانية في تقرير لها أسراراً صادمة، تتعلق بحفل زفاف الأمير هاري والممثلة ​ميغان ماركل​ الملكي، مشيرة الى أن ميغان هي من دفعت ثمن فستان الزفاف من أموالها الخاصة، وبلغت قيمته 110 آلاف جنيه إسترليني، أي ما يتجاوز الـ142 ألف دولار أميركي.
وذكرت الصحيفة أن ميغان أرادت إرتداء تاج ​الأميرة ديانا​، لإضافته الى إطلالتها، لتخليد ذكراها في حفل زفاف إبنها ​الأمير هاري​، ولكن ​الملكة إليزابيث الثانية​ تدخلت ومنعتها من ذلك.
كما كشف التقرير أنه بعد زواجها من الأمير هاري، منعت الملكة إليزابيث، ميغان، بشكل نهائي إرتداء بعض قطع المجوهرات الخاصة بالأميرة ديانا، في الوقت الذي تسمح فيه الملكة ل​كيت ميدلتون​ زوجة ​الأمير ويليام​ بإستعارة وإرتداء مجوهرات الأميرة الراحلة.
وكانت الملكة أيضاً تفرض على ميغان الكثير من البروتوكولات الخاصة، بكيفية الظهور مع الأمير هاري في المناسبات العامة، بالإضافة إلى أن العديد من الأشخاص داخل القصر كانوا يبغضون ميغان بشكل كبير.