اصطحبت نجمة تلفزيون الواقع ​كلوي كارداشيان​ ووالد طفلتها ​تريستان تومسون​ ابنتهما ترو، إلى "تجربة ليالي جاك هالوين" يوم أمس الثلاثاء.
وعرضت النجمة البالغة 36 عاماً اليقطين في الممر، والتي تنوعت بين سبونج بوب و​كيم كارداشيان​ و​كانيي ويست​.
كما صورت الطفلة البالغة من العمر عامين، وهي تنظر من النافذة مرتدية بيجاما سوداء مرسوم عليها قطة وهي وتتحدث إلى والدها.
قام تومسون، 29 عامًا، بتصوير اليقطين المفضل لديه أيضًا، بما في ذلك واحد يشبه كوبي براينت من فريق لوس أنجلوس ليكرز.
في الشهر الماضي، أكد موقع "ويكلي" أن والدي ترو قد عادا إلى بعضهما ويودان منح ابنتهما شقيقاً صغيراً.
وقال مصدر حصري للموقع في أغسطس: "تأمل كلوي أن يكون تريستان قد تغير إلى الأبد وسيستمر في التحسن ويكون الشريك العظيم والمخلص الذي كان عليه طوال وقتهما معًا خلال الحجر الصحي لفيروس كورونا". (ترجمة الفن)