بعد خضوع الممثلة والإعلامية المغربية ​ميساء مغربي​ لفحص فيروس ​كورونا​، إنتشرت شائعات تشير إلى إصابتها بالفيروس، بعد مخالطتها عددا من الفنانين الذين تواجدوا بمهرجان الجونة السينمائي بدورته الرابعة، وأعلنوا مؤخراً إصابتهم بالفيروس، الأمر الذي أثار حالة من الخوف بين النجوم، بعد ما تردد عن هذه الإصابات.
صحيح أن ميساء خضعت للفحص، ولكن الأمر سار ضمن الإجراءات الإحترازية المشددة والضرورية، التي فرضت قبل السفر وقبل عودتها إلى الإمارات، بالتعاون بين إدارة المهرجان ووزارة الصحة المصرية، لتظهر بالحقيقة أن نتيجتها جاءت سلبية، أي عكس ما يشاع.