بعد إعلانه سابقا انه مريض ويعيش مرحلة سيئة دون الوصول لعلاج مناسب لحالته، طمأن عادل كامل إبن الممثلين المصريين ​مجدي كامل​ ومها أحمد المتابعين، اذ عادت أموره لحالها الطبيعي، وكتب على صفحته الخاصة: "جمعة مباركة اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد، الحمد الله دائماً وابداً على كل شيء، بعد تعب فترة كبيرة وبعد أوحش احساس حسيته في حياتى، وبعد أصعب فترة عدت عليا في حياتي وعمري مقدر أنساها علشان الفترة دي خلتني اتعلم حاجات كتيره جداً وخلتني أعرف مين اللي يستاهل اديلوا عيني ومين اللي مكنش ينفع يبقى موجود في حياتي أصلاً، الحمد الله إن ده حصل علشان ربنا يخليني اكتشف حاجات كتير كنت معمي عنها".
وتابع: "الحمد الله على النعمة الكبيرة وهي نعمة الناس اللي بتحبك وبتدعيلك من قلبها، أنا بجد مبسوط اووي من الناس اللي كانت بتكلمني كل شويه ومن الناس اللي كانت بتبعتلي ومن الناس اللي كانت بتدعيلي وهما أصلاً في ناس كتيره جداً منهم ميعرفنيش انا بجد مش عارف اشكركم ازاي ولا عارف أقول كلام يوصف قد ايه انتوا ناس طيبة وجدعة وناس قلوبها صافية وبتتمنى الخير لغيرهم، ألف ألف شكر لكل الناس اللي كلمتني وكانت قلقانه عليا".