طالبت والدة الناشطة ​الكويت​ية ​سارة الكندري​، أمير الكويت بالإفراج عن ابنتها بعدما قُبض عليها بسبب نشرها فيديو جريئا أظهرت فيه بعض مفاتن جسمها.
وقالت والدة سارة في الفيديو: "أنا والدة سارة…اليوم ذهبت الى وكيل النيابة اترجيته يترك بنتي وهو كان ولد كثير الذوق وقالي يا أمي عندي كل الأوراق وراح أشوفها.. أنا خرجت من المستشفى ع مسؤوليتي.. جاني هبوط وضغط وسكر لما عرفت انهم حاكمين ع بنتي.. ليش سوى سوت يعني".
وأضافت والدة سارة مطلقة صرختها : "بالله عليكم يا مجتمع الكويت والخليج شوفوا فيديوهات سارة.. مافيها أي شيء مخل بالأداب هي كثير محترمة وأنا إذا نزلت إشي مو زين ما راح أسكتلها.. ليش كل يومين طابين عليها الجرائم الإلكترونية.. سيبوها تسترزق هي مو بتشتعل ولا زوجها بيشتغل وفين وفين إذا جاها إعلان".
وختمت متوجهة الى أمير الكويت:"أنا بناشد أمير الكويت مين يبي راس بنتي.. هاد مسكينه ما عندها معاش.. هي مو تاجرة مخدرات ولا غسيل أموال.. أنا بناشدكم أفرجوا عنها".