في الجزء الثاني من مقابلة الفنان السوري ​وديع مراد​ مع موقع "الفن"، يكشف خبايا جديدة حول إختلاق قصة الخلاف بينه وبين الفنان السوري ​جورج وسوف​، بالإضافة الى رأيه في أمور أخرى.



ما هي الفكرة التي تطمح بعد أن تغنيها؟
أغنية للسلام العالمي وهي جاهزة عندي منذ 10 سنوات، باللغات العربية والإنكليزية والفرنسية، وتقول كلماتها "أنا رافض الإرهاب والقتل من دون أسباب وأتمنى أعيش بأمان مع كل بني الإنسان نغني للسلام والحب بكل مكان ونقول للظلام لا لا لا أنا رافض للإرهاب...". من كلمات ​صلاح جوهر​ وألحان ​نهاد نجار​.

بعد تعاونك مع أهم الشعراء والملحنين، مع مَن تتمنى التعاون حالياً؟
تعاونت مع الكثير من الشعراء والملحنين المهمين من مصر ولبنان وسوريا، وأنا أتابع حالياً الشعراء والملحنين الجدد على الساحة الفنية. والقدامى لهم مكانتهم على الساحة الفنية أيضاً، وأحب التعاون مع ​مروان خوري​ فهو أستاذ، وكاد أن يكون بيننا تعاون قبل 12 عاماً بأغنيتين رائعتين، لكن كنتُ بحاجة الى أغنية بلون وموضوع معينين، لذلك لم يتم الإتفاق في النهاية، وأنا بالتأكيد مستعد للتعاون معه مرة جديدة، فهو فنان خلوق.

لماذا كان الحديث دائماً عن الربط بين صعودك الفني وتشبيهك بالفنان السوري جورج وسوف؟
قصة صعودي الفني مرت بمراحل كثيرة، وبالطبع جورج دائماً هو حديث الكون، وأنا في فترة بداياتي كنت حديث الناس بعد طرحي أغنية "لا تنحني"، وهناك بعض "أولاد الحلال" الذين حاولوا إختلاق خلاف بيني وبين جورج مع أنه لا أساس لهذا الموضوع، وأعرف أن الكثيرين كانوا يأتون إلي ويختلقون كلاماً على لسان جورج غير حقيقي والعكس أيضاً، وبدأ الحديث بعد ذلك عن تقليدي لجورج فور طرح أغنية "لا تنحني"، فكثيرون إعتبروها له وبدأوا يتساءلون عن إسم الفنان، الذي يغني هذه الأغنية الجديدة.

هل تعتبر أن هذه الضجة أفادتك في البداية؟
أنا لم أختر ذلك التوقيت في طرح الأغنية وهو توفيق وإختيار من الله، وعندما نفّذنا الأغنية في ستديو الفنان ​إحسان المنذر​ ولم نخطط لان يتم بثها لمدة 4 أيام، فوجئت عندما تسرّع ​وديع أبو جودة​ في بثها على الإذاعة لمدة 4 أيام، ثم سحبها بعد أن لاحظنا مشكلة في الكمنجات فأرسلناها الى الموزع الموسيقي جان ماري رياشي الذي عدّل فيها وأعاد وديع أبو جودة بثها بعد 3 أيام، وخلال هذه الفترة بدأت الأغنية تنتشر أكثر بين الناس. ومن ناحية شبه الصوت بيني وبين جورج أقولها مجدداً هذا صوتي في الأساس ولا زال مثل ما كان قبل 20 سنة، أما جورج فنلاحظ أن صوته مرّ بأربع مراحل من التحولات، من طفولته الى اليوم
الأصوات قد تتشابه، لكن لدي هويتي وهو لديه هويته.. أنا وديع مراد، خصوصيتي وشخصيتي الفنية ومكانتي على الساحة الفنية معروفة جداً، وجورج وسوف له حالته الخاصة، وأنا قدّمت الكثير من الألوان التي لم يقدّمها جورج، ومنها الكلاسيكي والدبكة، كما أنني رنّمت التراتيل، وأدّيت الأناشيد الرمضانية.

مَن تعتبر من الفنانين الموجودين حالياً يمكن إطلاق عليهم صفة "النجم"؟
كثير من الأسماء هم نجوم ولديهم مكانتهم الفنية، وهذا يتحدد وفق الظروف والأعمال التي يقدّمونها والتصنيفات تبقى. وكانوا يقولون أن بعد فن الزمن الجميل أي أيام ​أم كلثوم​ و​عبد الحليم حافظ​ وغيرهما إنتهى الفن، لكن بعد ذلك صعد الكثير من الفنانين ومنهم ​راغب علامة​ وجورج وسوف وأصبحوا نجوماً، كما أنّ الفنانين الشباب ومنهم ​ناصيف زيتون​أثبت وجوده ويغني ويؤدي بشكل صحيح، ويختار ألواناً غنائية جميلة وتشبهه، كما كوّن له قاعدة جماهيرية وأعتبره نجماً، وإذا إجتهد أكثر سيصعد درب النجومية بطريقة أعلى.