أثارت ​زينة عاشور​ الزوجة السابقة للفنان المصري ​عمرو دياب​ جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الإجتماعي، بعد أن نشرت صورة كتبت فيها "في تخاطر بين القلوب" مع قلب باللون الأسود.
وتفاعل المتابعون مع الصورة بشكل كبير، وتساءلوا إن كانت زينة تعيش في الوقت الحالي قصة حب جديدة، وكان من بين التعليقات "بتستاهلي كل الحب والفرحة، بتمنى من قلبي تكوني عم تعيشي قصة حب جديدة"، "الله يعوضك ويجبر بخاطرك انشالله" و"عمرو دياب خسر جوهرة ما بتتقدر بتمن، الله ينولك السعادة".
وذهب بعض المتابعين أبعد من ذلك، ولمّحوا لعلاقة حب من الممكن أنها تعيشها مع نجم مواقع التواصل الإجتماعي ومقدم البرامج التلفزيونية الأميركي ​جيسون سيلفا​، خاصة إنها دائماً ما تشارك فيديوهات وصور له عبر صفحتها الخاصة، وكانت نشرت من قبل صورة تجمعهما وعادت وحذفتها.
نشير إلى إن الفنان عمرو دياب حالياً يعيش قصة حب مع الممثلة المصرية دينا الشربيني، وعلى الرغم من المعلومات الكثيرة التي تؤكد زواجهما، إلا إنهما لم يعلنا هذا الأمر بشكل رسمي.
وكان كشف موقع الفن بالفترة الأخيرة، عن إنن الطلاق بين زينة وعمرو لم يحصل بعد بشكل رسمي، نتيجة القوانين البريطانية التي تمنح الزوجة في حال طلاقها نصف ثروة زوجها، وهو الأمر الذي قد يخسّر عمرة أملاك وأموال طائلة.
وأضافت المعلومات، إنه هناك حالياً مفاوضات بين الطرفين، لحلّ الموضوع لكن التسوية لم تحصل بعد.