عبّرت الممثلة اللبنانية ​داليدا خليل​ عن اشتياقها وافتقادها لوالدها الراحل، وذلك في صورة نشرتها عبر حسابها الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي تعاطف معها المتابعون من خلالها حيث علّقت عليها قائلة: "إشتقت لك يا والدي".
ويشار الى أن والد داليدا خليل رحل باكراً عن عمر يناهز 47 عاما حين كانت داليدا إبنة 22 عاما، إذ أصيب بمرض حاد دخل على إثره المستشفى وبقي فيها لأسبوعين داخل العنايا الفائقة وتوفي من بعدها.
هذه الحادثة أثرت كثيراً في حياة الممثلة داليدا خليل ولا تزال تتأثر دائماً في المقابلات التلفزيونية حين تتحدث عن فراق والدها، كما يُلاحظ من خلال الصورة التي نشرتها الشبه الواضح بينهما إذ ورثت عنه تفاصيل ملامح وجهه.