قبل فترة أطلّ الفنان اللبناني ​زياد الرحباني​ في برنامج "لهون و بس"، مع ال​إعلام​ي اللبناني ​هشام حداد​ عبر قناة LBCI. وفي سياق الحلقة جرى الحديث عن تعاون مفترض بينهما عبر ​إذاعة صوت الشعب​، و قد رحّب هشام بالمبادرة التي طرحها عليه زياد.
معلومات خاصة لموقع "الفن" تؤكد أن البرنامج الإذاعي المفترض بين حداد وزياد، لن يرى النور، لأن الإذاعة التي سوف تبث الفكرة لن تلبي شروط هشام المالية، كونه يعتبر نفسه من أهم الوجوه الفنية على مستوى الساحة الشعبية، وهناك شاشات تدفع له المال لمجرد موافقته على تقديم برنامج أو القبول بإستضافته، بمعنى أن مجاملته لزياد بقيت في "​لهون وبس​"، ولن تصبح أمراً واقعاً، طالما أن الموضوع معنوي فقط.