بعد مشاركته مع المنتخب البرتغالي ضمن منافسات بطولة دوري الأمم الأوروبية، أكدت شبكة سكاي سبورتس أن نجم فريق ​يوفنتوس​ الإيطالي، قائد منتخب البرتغال ​كريستيانو ​رونالدو​​ أصيب بفيروس ​كورونا.
وبحسب صحيفة كالتشيو ميركاتو، فقد جاءت نتيجة فحص فيروس كورونا الذي خضع له رونالدو إيجابية، سرعان ما جاء البيان التوضيحي من الاتحاد البرتغالي ليؤكد أن رونالدو أصبح خارج المعسكر الخاص ببطل اوروبا ليدخل في عزله المنزلي ويخضع للعلاج المناسب.
من جهته، أكد الاتحاد أنه لا يعاني من أي عوارض، كما خضع أفراد المنتخب البرتغالي للفحص وجاءت النتائج سلبية.
وبدورها أعربت خطيبة رونالدو، ​جورجينا رودريغيز​ عن دعمها له.