لا يسمح البعض بمرور أي تعليق من أحد المشاهير إلا ويستغله لنشر شائعة معينة، خصوصاً الشائعات التي تخص الطلاق والزواج، فيحظى الجانب الشخصي من حياة المشاهير بالأهمية الكبرى، وهذا ما حصل مؤخراً، فقد إنتشر، وبشكل كبير، خبر طلاق الممثلة السورية ​ديمة بياعة​ من زوجها المغربي ​أحمد الحلو​، بعدما تم تداول تعليق مسيء لها على صورة نشرها زوجها، تزامناً مع نشرها أغنية عن الفراق، ما جعل البعض يؤكد خبر إنفصالما، والذي تداولوه بشكل كبير.
ورغم أنها ليست مذنبة، إضطرت بياعة للتبرير والتوضيح، وذكرت أنّ التعليق الذي كتبته كان رداً على شخص وجّه لها إساءة، وتم في ما بعد حذف الصورة من حساب زوجها. أما بخصوص الأغنية التي كانت تستمع إليها في السيارة، والتي إعتبرها البعض دليلاً على إنفصالها، فقالت إنها نشرتها على "الستوري" قبل كتابة التعليق، وإنّها أغنية "ترند" حالياً، ومتداولة بشكل كبير.
أخبار خاصة جداً كالطلاق والخلافات الزوجية أصبحت غير مجدية للجمهور، وموضوع دقيق كهذا يجب أن يبقى خاصاً يقرره أصحاب العلاقة وليس المتابعين.