صدمت الممثلة المصرية ​أسما شريف منير​ المتابعين عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، بكشفها عن خسارتها الكبيرة للوزن.
ونشرت منير صورة مركبة، ضمت صورتين لها، صورة قديمة أظهرتها بوزن زائد، وصورة جديدة لها بعد خسارتها للوزن، أظهرت الفرق الكبير بين الصورتين، وعلّقت بالقول :"الصورة اللي علي اليمين اتصورتها امبارح يوم ٢. اكتوبر ٢٠٢٠ و مفيهاش Edit لجسمي خااااااالص ظبط بس الوان الصوره عشان تبان اما الصورة التانية اللي علي الشمال دي صورة واحده تعبانه، كسلانة و معندهاش إرادة و حركتها تقيله (كان عندكم حق تقولولي انتي حامل؟) و دي كانت من ٣ شهور".
وأضافت :"بس تخيلوا وقفت وقفة مع نفسي و قلت لأ مش هينفع الحياة دي خالص و المرة دي لازم تكون مختلفة، قررت اني مفيش حاجة اسمها دايت اصلاً و لا هينفع اتخن كده تاني".
وتابعت :"دايت ده كلام فارغ هو اسلوب حياه و نظام.. هو مش أكل معين هو إني أكل و انا جعانه، بس بقي هاكل ايه؟ و قد إيه؟ و امتي؟ و أنام ازاي؟ و اتغلب علي الضغط النفسي ازاي؟! ايه التحاليل اللي أعملها؟ و ايه العناصر اللي لازم أكلها؟ و ايه مصادرها؟ و اطبخها ازاي؟ و تطلع حلوة مش مسلوق و اكل مستشفيات".