أصبح فيلم ​جيمس بوند​ الجديد (no time to die) "لا وقت للموت" المنتظر من الأعمال التي تمّ تأجيل عرضها إلى العام المقبل في وقت تسعى ال​سينما​ للعودة إلى فتح أبوابها في ظل تفشي فيروس كورونا.
ومع تأجيل عرض فيلم بوند الجديد، يبقى فيلم (ووندر وومن 1984) "المرأة الخارقة 1984"، والذي لا يزال من المقرر عرضه في يوم عيد الميلاد خلال شهر كانون الأول، واحدا من الأفلام التي ما زالت في قائمة العرض لعام 2020.
وتأجل أيضا عرض أفلام أخرى ذات ميزانيات كبيرة إلى العام المقبل ومن بينها فيلم (بلاك ويدو) "الأرملة السوداء".