شادية عبد الحميد​ ممثلة موهوبة ولكنها غير محظوظة، قدمت العديد من الأعمال الفنية الجيدة، لكنها لم تستمر وقررت أن تبتعد عن التمثيل وإرتدت الحجال، ولكن حتى بعد عودتها كانت قد فقدت جانب كبير من الجمهور، فلم يعد يتذكرها كإسم، وحينما يراها على الشاشة في أعمالها القديمة يتذكرها على الفور.

نشأتها
ولدت شادية عبدالحميد يوم 28 أيلول/سبتمبر عام 1955 في القاهرة، وهي خريجة معهد فني تجاري، وبدأت المشاركة بالعديد من الأعمال في أدوار ثانوية، حتى كبرت أدوراها.

أعمالها وأدوارها
شاركت شادية عبد الحميد في العديد من الأفلام، ومنها "كتيبة الإعدام"، "المخطوفة"، "الضائعة، "يا عزيزي كلنا لصوص"، "خمسه كارت"، "الأستاذ"، "الإمبراطور"، "شباب فوق بركان"، "همس الجواري"، "امرأة آيلة للسقوط"، "كارت أحمر"، "الجراج"، "​إسماعيلية رايح جاي​"، "بهوات آخر زمن"، "خيال العاشق"، "يمين طلاق"، "55 إسعاف".
وشاركت أيضاً في العديد من المسلسلات، ومنها "السبع بنات"، "آه من حوا"، "المحطة اكشن نيوز"، "اختطاف"، "إمام الدعاة"، "حكايات زوج معاصر"، "الخريف لن يأتي أبداً"، "يحيا العدل"، "النساء قادمون"، "آمال وأقدار"، "حواري وقصور"، "سلمى يا سلامة"، "ميراث الريح"، "الوهم"، "السيرة الهلالية"، "زواج بدون إزعاج"، "الحفار"، "ترويض الشرسة"، "رسالة خطرة"، "الصبار"، "ستة على اليمين"، "سر الأرض".
كما شاركت في العديد من المسرحيات، منها "عصفور ودبور"، "ناس لها بخت"، "أنا عايزه مليونير"، "الحق عليه أنا"، "تلامذة اخر زمن"، "سباك الساعة 12"، "أنا والنظام وهواك"،

لم يكتمل دورها في مسلسل "إسماعيلية رايح جاي"، وكشفت شادية عبد الحميد تفاصيل ما حدث معها في مقابلة صحفية، قائلة: "للأسف دوري لم يكتمل في المسلسل لظروف الإنتاج، وان كانت المشاهد القليلة التي تم تصويرها، أظهرت الشخصية التي قمت بها، في دور بنت البلد الجدعة، وعلى فكرة الشخصية قريبة جداً مني في الواقع".
فيلم "الضائعة" مع الممثلين المصريين ​سعيد صالح ​و​نادية الجندي​، كان نقطة إنطلاقتها الفنية، لأنه سبب نجاحها ولفت نظر المخرج المصري ​عاطف الطيب​ لها.
فوجئت بالمخرج عاطف الطيب يتصل بها، ويقول: "إزيك يا شادية، إحنا تعبنا جدا على ما جبنا رقم تليفونك، حصل تعتيم عليكِ بشكل غريب ومش مفهوم من شركة إنتاج، وأنا عاوزك في دور هتعملي فيه أم لشاب طولك مقارب ليكِ في السن".

كما تحدثت شادية عبدالحميد في حوار سابق لها أنها لم تطلب أجراً معيناً في فيلم "كتيبة الإعدام"، فأعطتها شركة الإنتاج 500 جنيه، وكان طلبها الوحيد في الفيلم أن يُكتب إسمها بشكل جيد على بوستر العمل، وفوجئت بعد عرض الفيلم أن إسمها لم يُكتب على البوستر أو حتى على تتر العمل، فأجهشت بالبكاء.
كانت تحلم بالعمل مع المخرجة المصرية ​إنعام محمد علي​، التي رشحتها لتقديم دور في مسلسل "​أم كلثوم​"، وطلبت منها مقابلتها في ستديو النحاس، إلا أن هذا الوقت تعارض مع سفرها لرحلة العمرة، فقررت السفر لأنها لا تضمن أن تؤدي العمرة مرة أخرى.

إرتدت ​الحجاب​ ثم خلعته
توقفت شادية عبد الحميد عن التمثيل عام 2003 وإرتدت الحجاب، حتى عادت للتمثيل مرة أخرى عام 2015.
وتحدثت في أحد اللقاءات التلفزيونية أن قرار إرتداءها الحجاب لم يكن وليد اللحظة، وكان بعيداً عن تفكيرها طيلة الوقت.
وأشارت الى أن بعد عرض مسرحية "أنا والنظام وهواك"، عرضنا مسرحية "إستجواب" على المسرح العائم، وبعدها قررت أن أتحجب، وقدّمت مسلسل "زواج بدون إزعاج" وأنا محجبة، مع الممثلين المصريين ​رانيا محمود ياسين​ و​وائل نور
كما قدّمت مسرحية بالحجاب مع الممثل عبد الغني زكي، وبعدها رحلت والدتها وحينما ساءت نفسيتها، قررت خلع الحجاب بعد عامين.
وقالت إنها لم تشعر بالخجل من أي دور قدمته، لأنها تحترم نفسها وعائلتها، كما أشارت الى أنها لا تقبل العمل بباروكة تحايلاً على الحجاب.