أبدت الممثلة السورية ​عبير شمس الدين​ سعادتها بالمشاركة في الجزء الحادي عشر من مسلسل "​باب الحارة​" للمرة الأولى تحت إدارة المخرج محمد زهير رجب.
وأكدت أن العمل مازال يحظى بشعبية واسعة في سوريا والوطن العربي، وأنه يتميز في هذا الجزء بقصص جديدة مثيرة.
وكشفت عن شخصيتها فقالت: أؤدي شخصية "اعتدال"، وهي امرأة سورية قادمة من لبنان إلى الحارة للانتقام من أحد الأشخاص، تحاول شراء أكبر عدد من الأملاك لهدف معين، وهي شخصية قوية وأنيقة وملفتة للنظر.
ويعد هذا العمل الأول لعبير هذا الموسم بعد أن قدمت العام الماضي عملين هما "الجوكر" و"يوماً ما".