إشتكت ​بائعة هوى​ من متحول جنسياً يجني ​المال​ أكثر منها، بعد أن إعتمد تسعيرة إقتصادية يستقطب من خلالها الرجال، إلى درجة أنه يمارس ​الجنس​ حوالى 25 مرة في اليوم، مقابل 50 ألف ليرة عن كل زبون.
وقالت العاهرة إن المتحول جنسياً ينافس أكثرية الفتيات في المنطقة، التي يقطن فيها في العاصمة ​بيروت​، وحتى أن بعضهن إضطررن إلى تخفيض الأسعار بغية العمل.
إشارة إلى أن المتحول جنسياً شديد الجمال، وحتى أن البعض يظنه فتاة بسبب جاذبيته ولجوئه إلى ​عمليات التجميل​ بإستمرار لتحسين مظهره.